إسلامي .. أدبي .. ثقافي
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
مرحباً بكم في الموقع الرسمي للأديبة التونسية : نسيمة الهادي اللجمي

شاطر | 
 

 السفساري

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نسيمة اللجمي
عضوية رقم (1)
عضوية رقم (1)
avatar

انثى
عدد المساهمات : 1138
الموقع : أركان الأديبة نسيمة اللجمي
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : معلمة
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: السفساري   الثلاثاء أبريل 11, 2017 7:33 am


السفساري هو قطعة من القماش الرفيع نسبيا ومنه السفساري الحريري وكلّه ذو لون ابيض أو يميل الى الاصفر وهو الأغلى ثمنا لأنه يكون نصف حريري أو حريريا كاملا .. يقال عن السفساري أنه لباس وهو في الحقيقة حجاب تلبسه المرأة فوق ملابسها الكاملة وعندما تصل الى المكان الذي تقصده تنزعه وتلفه على بعضه لفا جيدا وبإتقان حتى لا يحدث به تكسيرات تقلل من جماله ومن شأنه .. تحت هذا السفساري تتزين المرأة وتضع حليها وتلبس ملابسها الأنيقة التي غالبا ما تكون عارية وخاصة لما يكون ذهابها الى أحد الاعراس الذي يقام بقاعات خاصة لا يدخلها الرجال حيث يكون لهم مكان خاص بهم يجتمعون فيه وغالبا ما يكون أمام قاعة العرس أو في حديقتها...وكان يوجد مثل هذا الغطاء نوعان اخران يصنعان من الصوف أحدهما خفيف للصيف والثاني ثقيل ويقع وضعه في الفصول الباردة وهذا الغطاء الصوفي اسمه " الطَــرف " ولا تلبسه نساء المدينة بل تلبسنه نساء البادية المقيمات بالمدينة
وجد الفساري من قبل الاستعمار وبعد الاستقلال شجع بورقيبة النساء على نزعه وقد فعلت نساء كثيرات وحدثتني امرأة قالت إن زوجها سمح لها بأن تتخلى عن السفساري لكنها رفضت بسبب الحياء ....كان السفساري هو الحجاب الأصلي الحقيقي الذي يلف المراة بأكملها بطريقة محترمة حيث كان كما أمر الاسلام لا يصف ولا يشف. ...جعل استعمال السفساري يتقلص إلى ان اختفى نهائيا وصار اليوم رمزا للباس التقليدي ..الا اني لاحظت ان توظيفه اليوم في المناسبات الثقافية لاحياء التراث توظيفا خاطئا حيث يجعلون ارتداءه بطريقة تبرز محاسن المراة وجمالها والحقيقة انه يقع التلاعب بتقاليدنا حيث يقدمون السفساري في لوحة فلكلورية وقد ارتدته المراة يطريقة خليعة ومائعة فوجهها عار تماما و ومقدمة شعرها المصبوغ تطل من مقدمة السفساري متحدية بوقاحة الحياء الذي اقترن به استعمال السفساري وقدماها مكشوفتان عمدا لا سهوا وهذا تزييف لحقيقة استعمال السفساري ...فلم يكن السفساري يستعمل لابراز مفاتن المرأة بل كان هو الساتر المخلص لها ...فيا أمة استعبدك المال فأفسدت حاضرك وزيفت ماضيك وأسست لمستقبل لا خير فيه الاسلام والعروبة براء منكم .....................................
وفي الصورتين المواليتين تجد عزيزي القارئ استعمال السفساري الحقيقي

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=1156862737759003&set=pcb.1156862877758989&type=3&theater

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=1156862767759000&set=pcb.1156862877758989&type=3&theater



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nasima.ahlamontada.com
 
السفساري
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أركان الأديبة نسيمة اللجمي :: الأركان الأدبية :: ركن الخواطر-
انتقل الى: